مملكهة آلفتيــآأإتـ Ž،،
أهلآ ومرحباً بكـ معنآ في " مملكهة آلفتيـــآت "
طبعاً لآ مكآن للأولآد معنآ !!
أذآ كنتي زآئرهة فـ كوني من آلفتيــآت ..
وأذآ كنتي فتآهة فـ تفضلي بآلدخول ..
فـ أمآن آلله
مملكهة آلفتيــآأإتـ Ž،،

سجـلـي معنـآأإ و كوؤنـي متمـيزهه ،،
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  دخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 لا ندري متى يغلق الباب ولا نستطيع العودة للتصحيح .

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ఒక అమ్మాయి
ღمُدِيرَه عَامَةღ
avatar


مُساهمةموضوع: لا ندري متى يغلق الباب ولا نستطيع العودة للتصحيح .   الخميس أغسطس 30, 2018 2:00 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيفكم بنات
وكيف البابا والماما
واخواتكم
بتمنى تكونوا بخير
انا اليوم رح اطرح لكم موضوع اسمه لا ندري متى يغلق الباب ولا نستطيع العودة للتصحيح .
بتمنى يعجبكم
خليكم معى


_________________

Ein Freund hört das Lied in meinem Herzen und singt es mir, wenn meine Erinnerung versagt.
الصديق يسمع الأغنيه التي في قلبي ويكملها حين لا أستطيع تذكرها ..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ఒక అమ్మాయి
ღمُدِيرَه عَامَةღ
avatar


مُساهمةموضوع: رد: لا ندري متى يغلق الباب ولا نستطيع العودة للتصحيح .   الخميس أغسطس 30, 2018 2:01 pm

لا ندري متى يغلق الباب ولا نستطيع العودة للتصحيح .
يحكى أن إمرأة فقيرة كانت تحمل ابنها مرت في طريقها بالقرب من كهف

فسمعت صوتا آتيا من أغوار الكهف يقول لها "ادخلي وخذ كل ما ترغبين ولكن لا تنسي الأساس والجوهر

فبعد خروجك من الكهف سيغلق الباب إلى الأبد ... إنتهزي الفرصة ولكن خذي حذرك من عدم نسيان ما هو الأساس والأهم لك !


وما إن دخلت المرأة حتى بهرتها ألوان الجواهر ولمعان الذهب ... فوضعت إبنها جانبا وبدأت تلتقط الذهب والجواهر وراحت تملأ جيوبها وصدرها بالذهب وهى مذهولة ...

راحت تحلم بالمستقبل اللامع الذي ينتظرها ... وعاد الصوت ينبهها أنه باقي لك ثمان ثواني ... لا تنسي الأساس .


وما أن سمعت أن الثواني على وشك أن تمضي ويغلق الباب ... فانطلقت بأقصى سرعة إلى خارج الكهف وبينما جلست تتأمل ما حصلت عليه ...

تذكرت أنها نسيت ابنها داخل الكهف وأن باب الكهف سيبقى مغلقا إلى الأبد وأحزانها لن تمحوها ما حصلت عليه من الجواهر والذهب .
هكذا الدنيا ...

خذ منها ما تريد ولكن لا تنسى الأساس وهو "صالح الأعمال" ... فلا ندري متى يغلق الباب ولا نستطيع العودة للتصحيح لا لا


_________________

Ein Freund hört das Lied in meinem Herzen und singt es mir, wenn meine Erinnerung versagt.
الصديق يسمع الأغنيه التي في قلبي ويكملها حين لا أستطيع تذكرها ..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ఒక అమ్మాయి
ღمُدِيرَه عَامَةღ
avatar


مُساهمةموضوع: رد: لا ندري متى يغلق الباب ولا نستطيع العودة للتصحيح .   الخميس أغسطس 30, 2018 2:02 pm

الخاتمة
انا هيك اكون خلصت
بتمنى الموضوع يكون عجبكم
وما تنسوا التقييم قمراتى
فيكم تردوا هلا
باااايو


_________________

Ein Freund hört das Lied in meinem Herzen und singt es mir, wenn meine Erinnerung versagt.
الصديق يسمع الأغنيه التي في قلبي ويكملها حين لا أستطيع تذكرها ..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لا ندري متى يغلق الباب ولا نستطيع العودة للتصحيح .
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مملكهة آلفتيــآأإتـ Ž،،  :: آألآأدبــبْ :: قصص آلفتيــآأإتـ-
انتقل الى: